حاسي بحبح
عزيز الزائر تفيد سجلاتنا انك غير مسجل لدينا
تفضل بالتسجيل مجانا و تمتع بكل المزايا التي تخص الاعضاء
طريقة التسجيل بسيطة .. فقط انقر على زر التسجيل في اعلى الصفحة و املا البيانات و اتبع التعليمات
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

سحابة الكلمات الدلالية

المواضيع الأخيرة
»  اقبح الذنوب
الأربعاء مارس 06, 2013 8:03 pm من طرف Admin

» و تواصوا بالصبر - عزم الأمور
الأربعاء مارس 06, 2013 7:38 pm من طرف Admin

» سام. وصافح . ودع الخلق للخالق
الخميس فبراير 21, 2013 8:19 pm من طرف Admin

» مَشَاعِرَ تَنْتَهِيَ مَعَ الْزَّمَنِ
الخميس فبراير 21, 2013 7:54 pm من طرف Admin

»  أنواع القلوب كما جاء في القرآن الكريم
الثلاثاء فبراير 12, 2013 8:23 pm من طرف Admin

» انواع الدموع العشرة
الثلاثاء فبراير 12, 2013 7:55 pm من طرف Admin

» من كان به عين
السبت يناير 05, 2013 2:48 pm من طرف Admin

» كُفّ أذاك عن الناس تتنزل عليك الرحمة
السبت يناير 05, 2013 2:39 pm من طرف Admin

» أخـبـار حاسـي بحبـــح
السبت ديسمبر 22, 2012 10:42 pm من طرف Admin

أغسطس 2017
الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
 123456
78910111213
14151617181920
21222324252627
28293031   

اليومية اليومية

التبادل الاعلاني

انشاء منتدى مجاني




من دهاء داهية العرب الأول

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

من دهاء داهية العرب الأول

مُساهمة  فاطمة الزهراء في الأحد ديسمبر 18, 2011 7:27 pm



بســــــــــــــم الله الـــــــــــرحمن الـــــــــــرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

من دهاء داهية العرب الأول
كان بعض العرب يحملون صفة الدهاء ولعل الدهاة في التاريخ الإسلامي ثلاثة من الصحابة وهم
عمرو بن العاص ، ومعاوية بن ابي سفيان ، والمغيرة بن شعبة
وقد اخترت لكم اليوم أشهر دهاة العرب لنتعرف على نماذج من دهاء هذا الصحابي الذي اسلم بعد صلح الحديبية
مع خالد بن الوليد وعثمان بن طلحة ففرح لذلك الرسول صلى الله عليه وسلم

النموذج الأول : طبيب بارع لم يمارس الطب
قضى طاعون عمواس على قرابة خمسة وعشرون ألف مسلم أشهرهم ابو عبيدة ومعاذ بن جبل وأبو جندل رضي الله عنهم
وتولى عمرو بن العاص الشام فرأى شدة فتك المرض وقارن بينه وبين النار فوجد بأن النار إذا لم تجد
ما يوقدها تنطفىء فطلب من الناس الخروج من المدن الشامية إلى الجبال ويتقسمون كل قسم لا يزيد عن
خمسة ومن يصاب منهم لا يقترب من أحد حتى يموت وفعلا بهذه الطريقة توقفت العدوى
ونالت استحسان الفاروق الذي أشاد بعمرو بن العاص

النموذج الثاني
عند زيارة الفاروق للشام حسن عمرو بن العاص للخليفة فتح مصر وبين له أهمية الفتح وفوائده فوافق
الخليفة ورجع للمدينة بينما عمرو بن العاص اسرع في تجهيز أربعة الآف مقاتل وتحرك بهم نحو مصر
وعندما قارب دخول مصر قال له أصحابه جاء رسول من الخليفة فطلب من الجيش سرعة التحرك
فضل الجيش يمشي والرسول يطرد وراءه برسالته وعندما لحق الرسول بالجيش وطلب لقاء عمرو بن العاص
اعتذر عمرو بن العص اكثر من مرة وهو يسير بالجيش حتى دخل حدود مصر
طلب لقاء رسول الخليفة ففتح الرسالة وكبار رجال الجيش يتعجبون من فعله فإذا بالرسالة تقول
إذا لم تدخل حدود مصر فارجع ، فارسل عمرو الرسول بقوله لقد دخلنا مصر ونريد المدد

النموذج الثالث
عندما اوشك الخليفة علي بن ابي طالب تحقيق نصره على جيش معاوية يوم صفين طلب عمرو بن العاص من
الجيش بأن يرفعوا المصاحف على أسنة الرماح فتوقف القتال دون تحقيق نصر يذكر

لعلنا وجدنا تفسير قول الرسول صلى الله عليه وسلم عند اسلام عمرو (( لقد رمتكم مكة بأفلاذ كبدها ))
وقول الفاروق عند فتح مصر (( رمينا أرطبون الروم بأرطبون العرب ))
الأرطبون الداهية

avatar
فاطمة الزهراء

انثى عدد المساهمات : 122
نقاط : 189
تاريخ الميلاد : 24/06/1988
تاريخ التسجيل : 15/12/2011
العمر : 29

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: من دهاء داهية العرب الأول

مُساهمة  Admin في الجمعة ديسمبر 23, 2011 7:29 pm

جزاكى اللــــه خيرآ
وجعله الرحمن الرحيم في موازين حسناتك
وغفر الرحمن لنا ولكم
avatar
Admin
Admin

ذكر عدد المساهمات : 181
نقاط : 324
تاريخ الميلاد : 01/01/1990
تاريخ التسجيل : 30/11/2011
العمر : 27
الموقع : mohamed1990.amuntada.com

http://mohamed1990.amuntada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: من دهاء داهية العرب الأول

مُساهمة  فاطمة الزهراء في الأحد ديسمبر 25, 2011 9:50 pm



ردك القيم انار صفحتي
avatar
فاطمة الزهراء

انثى عدد المساهمات : 122
نقاط : 189
تاريخ الميلاد : 24/06/1988
تاريخ التسجيل : 15/12/2011
العمر : 29

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى